تتم هشام نصر رئيس مجلس هيئة التحالف المصري لكرة اليد عن أزمة جولتي تحديد بطل بطولة منافسات دوري السيزون السابق، والمقرر لهما يوم الخميس ويوم الجمعة المقبلين، وهذا بعد أن تمنح المحلي بمذكرة حكومية للاتحاد يطلب طوالها لعب الجولتين بفهرس السيزون الجديد أو تأجيلهما لنهاية الجولة الاولى من بطولة منافسات الدوري الجديد.


وقد كان تحالف اليد قد أفصح لعب الجولتين بلائحة السيزون المنصرم عقب استكشاف وجهة نظر التحالف العالمي في ذلك الشأن، إذ يتقابل المحلي مع نادي طلائع الجيش والزمالك مع سبورتنج يوم الخميس، ثم المحلي مع الفريق الأبيض في اختتام بطولة منافسات الدوري يوم الجمعة، ويتصدر القلعة البيضاء المركز بحصيلة 34 نقطة، ويجيء الإقليمي ثانيا بمخزون 32 نقطة، ونادي طلائع الجيش ثالثا بمخزون ثلاثين نقطة، وفي حال مكسب الإقليمي والزمالك يوم الخميس، سوف يكون في مواجهة الأبيض فرصتين للتتويج بدوري الاحترافيين التفوق أو التعادل في مسابقة الأوج، أما المحلي سوف يكون مطالبا بالفوز ليس إلا لحماية وحفظ حظوظه بالوصول لماتش كرة فاصلة.


وتحدث هشام نصر في إشعار لـ"يلا كورة": "الجميع يعرف أن ذلك السيزون استثنائي جراء فيروس كوفيد 19 وما تبعه من تبطل في النشاط اللاعب دام لأكثر من خمسة أشهر، ووقتما ثبت التحالف على متابعة بطولة منافسات الدوري العتيق عقب مستهل بطولة منافسات الدوري الجديد بهدف هيئة الفريق القومي، قررنا فعليا لعب الجولتين المتبقيتين باللائحة القريبة العهد، وهو وجّه وقع فعليا في أوروبا".


واستكمل نصر: "عقب ذاك تلقينا اعتراضات من أندية القلعة البيضاء ونادي طلائع الجيش وسبورتنج على اللعب باللائحة الحديثة، ويطالب الثلاثة بمواصلة الماتش بنفس اللائحة القديمة، الشأن الذي دفعنا لاستطلاع منظور التحالف العالمي في ذاك الشأن".


ولفت رئيس تحالف اليد: "وصلتنا فتوى التحالف العالمي بعدم جواز متابعة بطولة منافسات الدوري بالسجل الحديثة، لأن ماتشات تحديد الهابطين تمت إقامة بالكشوف القديمة، وبذلك لا يمكن لعب ماتشات الانخافض بنظام وتحديد بطل نفس السيزون بنظام أحدث، فيما في أوروبا جميع الأندية لعبت بالكشوف العصرية سواء لتحديد الهابطين أو بطل بطولة منافسات الدوري، ولذلك أعلنا لعب الجولتين بالكشوف القديمة مع السماح بتصعيد أي مجموعة من فرق الشبيبة".


وواصل نصر: "تلقينا قبل وقت قليل خطابا من المحلي يعترض على اللعب بالسجل القديمة لأن بعض الأفراد من لاعبيه قد رحل في مرحلة التعاقدات العصرية، ويطلب اللعب بالسجل الحديثة أو الإرجاء لنهاية الجولة الأولى من بطولة منافسات الدوري الجديد لحين انسجام مجموعة من مكونات فرقة رياضية الشبيبة مع الفرقة الرياضية الأضخم قبل لعب الجولتين الأخيرتين".


وعن ظرف الجولتين الأخيرتين، أفاد نصر: "حتى هذه اللحظة الجولتان في موعدهما يوم الخميس ويوم الجمعة، وسندرس الحالة أثناء الساعات القادمة حتى الآن الانتهاء من جمعية المساهمين العامة العادية يوم السبت، وسنعلن موقفنا الذي يكون فيه حسَن الفريق القومي والأندية، لأن المنتخب متعلق ببرنامج تجهيز لمسابقة العالم للرجال التي تستضيفها جمهورية مصر العربية كانون الثاني الآتي، ولا يبقى إحتمالية أخرى لإرجاء الجولتين في الدهر القائم".